رئيس الاتحاد البحريني لكرة القدم: اليوم الرياضي الوطني ترجمة لرؤى جلالة الملك المفدى

المنامة في 09 فبراير/ أكد رئيس مجلس إدارة الاتحاد البحريني لكرة القدم الشيخ علي بن خليفة بن أحمد آل خليفة، أن إحياء اليوم الرياضي الوطني ترجمة للرؤية الحكيمة لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، بجعل الرياضة أسلوب حياة يسهم في تعزيز الجوانب الصحية للمجتمع، ودعمًا لجهود واهتمام صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله، بالقطاع الرياضي.
 
وقال إن التفاعل مع اليوم الرياضي الوطني يعزز من الجهود المميزة التي يبذلها سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب مستشار الأمن الوطني رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، والجهود المميزة لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية ، في تأصيل أهمية الرياضة في المجتمع البحريني.
 
ولفت الشيخ علي بن خليفة بن أحمد آل خليفة، إلى أن المشاركة الفعالة للمجتمع البحريني في فعاليات اليوم الرياضي عبر البرامج المرئية التي أقيمت بنظام الاتصال المرئي عن بعد، جاء تنفيذًا لتوجيهات سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية  والرامية إلى إحياء اليوم الرياضي لهذا العام مع تطبيق الإجراءات الصحية والتدابير الاحترازية كافة للتصدي لجائحة كورونا، والتي تتوافق مع التوجيهات الصادرة من الفريق الوطني الطبي لمكافحة فيروس كورونا.
 
ونوه بالأهداف التي يرمي إليها اليوم الرياضي على المستويات الرياضية والصحية والاجتماعية؛ عبر تعزيز مفهوم الرياضة للجميع وتحقيق الوعي بأهمية الرياضة ودورها في حياة الفرد والمجتمع، مشيرًا إلى أن التفاعل الشعبي مع الفعاليات الرياضية الإلكترونية جاءت بهدف تشجيع الأفراد على الحركة والنشاط، وهي القيم التي يؤصلها يوم البحرين الرياضي؛ لتعزيز الصحة النفسية والجسدية والقضاء على الأمراض.
 
ونوه رئيس مجلس إدارة الاتحاد البحريني لكرة القدم بمكتسبات اليوم الرياضي من خلال تبني نمط حياة مثالي وصحي عبر ممارسة الرياضة، ووضع أسلوب جديد لتنفيذ المبادرات الرامية إلى جعل الرياضة أساسًا يوميًا وأسلوب حياة للجميع.

Start a Conversation

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.